المنتخب محرز
17 يناير 2024 - 19:23

بن شيخ : هذا اللاعب الوحيد الذي أعجبني .. وهذا سبب عدم خروج محرز

 أشاد المحلل الرياضي محمد بن شيخ بمستوى اللاعب ريان آيت نوري، ظهير أيسر المنتخب الوطني، في مباراة أنغولا، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، في الجولة الأولى من دور المجموعات لبطولة كأس أمم أفريقيا 2024.

وقال بن شيخ في تصريحات صحفية: “آيت نوري هو اللاعب الوحيد الذي أعجبني في مباراة الجزائر وأنغولا، فقد تألق في الجانب الهجومي، وساهم في خلق عدة فرص للمنتخب الوطني”.

وأضاف بن شيخ: “آيت نوري لاعب شاب موهوب، ويمتلك إمكانيات كبيرة، ويشعر بأنه يريد أن يلعب ويساعد في الهجوم، رغم أنه ظهير أيسر”.

أجمع النقاد والمحللون الرياضيون في الجزائر على الوضعية السيئة التي ظهر عليها النجم رياض محرز، قائد المنتخب الوطني، في مباراة أنغولا، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، في الجولة الأولى من دور المجموعات لبطولة كأس أمم أفريقيا 2024.

واعتبر المحلل الرياضي محمد بن شيخ أن محرز كان النقطة السوداء في مباراة الجزائر وأنغولا، حيث لم يقدم أي شيء يذكر، ولم يتمكن من صناعة أي فرص أو تسجيل أي أهداف.

وقال بن شيخ في تصريحات صحفية: “محرز كان بعيدا عن مستواه المعهود في مباراة أنغولا، ولم يقدم أي شيء يذكر، بل كان سببا في بعض الخطايا التي ارتكبها المنتخب الجزائري”.

وأشار بن شيخ إلى أنه كان من المفترض على المدرب جمال بلماضي أن يغير محرز في الشوط الثاني، بسبب المردود السيئ الذي ظهر عليه، لكنه فضل الإبقاء عليه حتى نهاية المباراة.

من جانبه، قال المحلل الرياضي عرفات مزور إن محرز صحيح نجم وقطعة أساسية في المنتخب الوطني، لكن حينما لا يكون في يومه عليه أن يعود للدكة.

وقال مزور في تصريحات صحفية: “محرز لاعب كبير ونجم كبير، لكن حينما لا يكون في يومه عليه أن يعود للدكة، كما حدث في مباراة أنغولا”.

وأضاف مزور: “بلماضي يجب أن يكون أكثر جرأة في اتخاذ القرارات، وأن لا يتردد في تغيير اللاعبين الذين لا يقدمون المستوى المطلوب”.

وطالب النقاد والمحللون الرياضيون بلماضي بضرورة إعادة النظر في تشكيلة المنتخب الوطني، خاصة في خط الوسط والهجوم، ومنح الفرصة للاعبين الذين يقدمون مستوى جيدا.

مقالات ذات صلة

  • الصحافة البرتغالية تعلق على هدف بلومي في مرمى بنفيكا

    23 أبريل 2024 - 08:28

    حفيظ دراجي: التاس ستنصف الاتحاد الجزائري لا محالة

    22 أبريل 2024 - 19:57
    تواصلت الجهود لحل الأزمة التي نشأت بين الاتحاد الجزائري لكرة القدم (فاف) ونظيره الأفريقي (كاف) حول مباراة اتحاد العاصمة ونظيره نهضة بركان المغربي في نصف نهائي كأس الاتحاد الأفريقي. ووفقًا لتقارير إعلامية، جرت محادثات مكثفة بين مسؤولي الكاف و الفاف من أجل إيجاد حل ودي يرضي جميع الأطراف، مع التأكيد على ضرورة الالتزام بقوانين ولوائح الفيفا. وفي هذا الصدد، ذكرت المصادر أن مسؤولي الكاف اقترحوا على رئيس الفاف، وليد صادي، لعب المباراة في بلد محايد، وذلك لضمان سيرها في أجواء هادئة بعيدة عن أي توتر أو ضغوط. من جانبه، أصر صادي على ترك المسألة للنظر فيها أمام محكمة التحكيم الرياضي المختصة، مؤكدًا على ثقة الفاف في نزاهة المحكمة وقراراتها. تعود أزمة مباراة اتحاد العاصمة ونهضة بركان إلى رفض الفريق المغربي خوض المباراة في ملعب 5 جويلية في الجزائر، بحجة وجود خريطة سياسية على قمصان لاعبي اتحاد العاصمة. تجدر الإشارة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يرفض بشكل قاطع أي مظاهر سياسية في ملاعب كرة القدم، ويفرض عقوبات صارمة على المخالفين. يُتوقع أن تصدر محكمة التحكيم الرياضي قرارها في هذه القضية خلال الأيام القادمة، مما سيحدد مصير المباراة ومستقبل البطولة.

    الكاف تتراجع وتقدم مقترح جديد لـ”الفاف” في حال عدم الطعن أمام الفيفا

    22 أبريل 2024 - 12:32

    زكريني : هذا ما ستقرره الفيفا في مباراة اتحاد العاصمة و نهضة بركان

    22 أبريل 2024 - 07:56

اترك تعليقا

تصنيفات
خدمة نيوز