كرة القدم

حيمودي ينجح في افشال مخطط للتأثير على المنتخب الوطني في كان 2024

نجح خبير التحكيم الجزائري، محمد حيمودي، في قطع الطريق على الحكم الغامبي، باكاري غاساما، من التواجد في كأس أمم إفريقيا 2024، التي ستقام في كوت ديفوار.

ويتواجد حيمودي في لجنة التحكيم التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكاف)، وهو ما سمح له بابعاد غاساما، الذي تسبب في مهازل تحكيمية راحت ضحيتها الجزائر في عدة مناسبات.

وكانت الجزائر قد طالبت بالتحقيق في أداء غاساما، بعد مباراة الفريق أمام الماميرون في تصفيات كأس العالم 2022، والتي انتهت بفوز الاسود غير المروضة.

واعتبرت الجزائر أن غاساما تعمد التحيز ضدها، من خلال منح هدف غير صحيح للكاميرون ، وإلغاء هدف شرعي للجزائر. .

واعتبرت الجزائر أن غاساما تعمد التحيز ضدها، من خلال عدم احتساب ركلة جزاء واضحة للجزائر، وإلغاء هدف شرعي للجزائر.
وكانت أوساط نافذة تطمح للتأثير على المنتخب الوطني الجزائري مرة اخرى باستخدام ورقة التحكيم ،الا أن تواجد حيمودي ضمن لجنة الحكام أفسد هذه المخططات الدنيئة.

ويأتي قرار إبعاد غاساما من كأس أمم إفريقيا 2024، كخطوة إيجابية من جانب الكاف، لضمان سير البطولة بشكل عادل ونزيه.

وسرعان ما لم يجد اسمه ضمن طواقم التحكيم في كأس افريقيا 2024 ، اعلن الاتحاد الغامبي عن اعتزاله التحكيم.


وكان الحكم الغامبي قد ردّ على انتقادات الجزائريين، بقوله “إن الانتقادات لا تهزني”، مضيفا “أنت حكم جيد بالنسبة للفرق الرابحة لكنك حكم سيء في حال ما خسرت”.

وقال المتحدث، إن التحكيم في هكذا مباريات كبيرة، تحدّ كبير بالنسبة له، متمنيا أن تساعده في مشواره التحكيمي.

واعتبر غاساما، أنه أدار مسيرته المهنية بشكل لائق، مشيرا إلى أنه لن يخوض في السياسة بعد تقاعده.

 


السابق
بيان هام من وكالة عدل للمكتتبين
التالي
التسجيل في منحة المراة الماكثة في البيت 2024

اترك تعليقاً