لقجع يبرر هزيمة منتخب المغرب في نهائي كان أقل من 17 سنة أمام السنغال - خدمة نيوز
21 مايو 2023 - 13:15

لقجع يبرر هزيمة منتخب المغرب في نهائي كان أقل من 17 سنة أمام السنغال

واصل رئيس الجامعة المغربية لكرة القدم ، خرجاته اتجاه تحميل الجزائر الغلق الجوي أمام منتخبات المغرب ، مما يظطرهم في كل مرة الى اتخاذ رحلة جوية طويلة او تأجير طائرات أجنبية للوصول للجزائر.

استقبل رئيس الجامعة المغربية لكرة القدم فوزي لقجع، بالمطار الدولي سلا الدولي بالرباط، وفد المنتخب المغربي للناشئين، العائد خالي الوفاض من نهائيات منافسة كأس أمم إفريقيا الجزائر 2023.

وفي تصريحات إعلامية من مطار الرباط، ربط فوزي لقجع وصول المنتخب المغربي لنهائي منافسة “كان” الجزائر للناشئين 2023، إلى ما سماها الرؤية الإستراتيجية لملك المغرب محمد السادس.

وقال لقجع إن ملك المغرب يسهر منذ أكثر من 10 سنوات على تمويل أكاديمية محمد السادس لكرة القدم، التي بفضلها أصبحت كرة القدم المغربية تجني ثمار الإنجازات.

وأضاف أنه منذ إشراف الملك على انطلاق أكاديمية محمد السادس والسهر على تمويلها، أنجبت 07 لاعبين لمنتخب المغرب لفئة أقل من 17 سنة، إضافة إلى لاعبين آخرين متميزين.

كما ذكر لقجع أن أكاديمية محمد السادس ساهمت في الإنجاز التاريخي للمنتخب المرغبي في نهائيات منافسة كأس العالم قطر 2022.

وأشار رئيس الجامعة المغربية لكرة القدم في السياق، إلى أن المنتخب المغربي الأول، استفاد هو الآخر من 04 لاعبين تكونوا في أكاديمية محمد السادس.

وختم لقجع موجة مدحه لملك المغرب قائلا: “كل هذا العمل وهذه الديناميكية تعود للرؤية الإستراتيجية والتصور الاستباقي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

وأضاف: ” كرة القدم المغربية تجني اليوم ثمار الديناميكية تعود للرؤية الإستراتيجية والتصور الاستباقي للملك والباقي سيكون أفضل والعمل سيتواصل”.

وعاد رئيس الجامعة المغربي للعبة، إن ناشئي كتيبة “أسود الأطلس” كانوا سفرا للمغرب، وأبدوا روحا عالية وانضباطا كبيرين في نهائيات منافسة كاس أمم إفريقيا الجزائر 2023، لفئة أقل من 17 سنة.

وكان المنتخب المغربي قد فشل في حصد لقب نهائيات “كان” الجزائر للناشئين 2023، بعد خسارة المباراة النهائية للبطولة بنتيجة هدفين لهدف أمام البطل منتخب السنغال.

مقالات ذات صلة

  • غاب رامي بن سبعيني عن صفوف المنتخب الجزائري لأكثر من شهرين، بسبب إصابةٍ ألمّت به في الركبة خلال مباراة ودية ضدّ بوليفيا في مارس الماضي. ومع اقتراب موعد استئناف التزامات "الخضر" تحضيرًا للموسم الجديد، عاد بن سبعيني إلى التدريبات بقوةٍ، مؤكدًا عزمه على استعادة مكانته الأساسية في تشكيلة المدرب جمال بلماضي. وإلى جانب رغبة بن سبعيني في الردّ على منتقديه في بوروسيا دورتموند، تُعدّ عودته بمثابة دفعةٍ قويةٍ للمنتخب الجزائري، خاصةً مع حاجته الماسة لحلولٍ دفاعيةٍ ناجعةٍ في ظلّ تراجع أداء الفريق في هذا الخطّ. يتميز بن سبعيني بإمكانياتٍ فنيةٍ عاليةٍ وتجربةٍ ثريةٍ، سواءً مع ناديه أو مع المنتخب الوطني، ممّا يجعله أحد أهمّ العناصر في تشكيلة "الخضر". وتُعدّ عودةُ بن سبعيني بمثابة بشرى سارةٍ لجماهير المنتخب الجزائري، الذين يُعلقون آمالًا كبيرةً على عاتقه في المساهمة في تحقيق الإنجازات في الفترة القادمة. ومن المتوقع أن يُشارك بن سبعيني في المعسكر التدريبي المقبل للمنتخب الجزائري، الذي سيُقام في شهر سبتمبر المقبل، استعدادًا للمباريات الرسمية القادمة. عودةُ بن سبعيني تُؤكّد على رغبةِ اللاعبِ القويةِ في العودةِ إلى الواجهةِ من جديدٍ وإثباتِ قدراتهِ الكبيرةِ، ممّا يُعزّزُ حظوظَ المنتخبِ الجزائري في تحقيقِ النجاحاتِ في مختلفِ البطولاتِ.

    بن سبعيني يرد على غيابه عن المنتخب ويضرب موعدا لـ بيتكوفيتش

    19 يونيو 2024 - 20:41
    محمد فارسي دخل رسميا حسابات مدرب "الخضر"

    رسميا .. فارسي يُعلن موافقته النهائية تمثيل الخضر

    19 يونيو 2024 - 15:10

    ماندي يوجه رسال نارية و مؤثرة داخل غرف تغيير الملابس

    19 يونيو 2024 - 08:14
    أكد رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم وليد صادي، على التزام هيئته بتوفير كل وسائل النجاح للناخب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش وطاقمه الفني من أجل بلوغ الأهداف المنشودة في مشوار التصفيات لكأس العالم 2026 ونهائيات كأس إفريقيا 2025. وأكد القائم الأول على شؤون الهيئة الفدرالية في تصريحات أدلى بها للإذاعة الوطنية أن: “بيتكوفيتش لا يزال لديه متسع من الوقت لتقديم برنامجه التحضيري الخاص بتصفيات كأس أمم إفريقيا 2025 التي ستنطلق بداية من شهر سبتمبر المقبل”، مضيفا “أن الاتحادية تبقى رهن إشارة المدرب وستنفذ البرنامج الذي سيقدمه تحسبا للمنافسات القادمة”. وفي رده عن سؤال متعلق بالمستوى المتباين “للخضر” في مواجهتيه الرسميتين أمام غينيا وأوغندا ضمن تصفيات المجموعة السابعة لمونديال 2026، مقارنة بمردودهم في دورة مارس المنصرم، أكد صادي أن “طابع اللقاءات يؤثر على مستوى اللاعبين والمباريات الودية يقل فيها الضغط على سواها. كما أن المدرب يملك إمكانية القيام بتغييرات كثيرة مقارنة بالمباريات الرسمية”. وفي سياق متصل، أضاف صادي أن: “الفترة ما بين يونيو وسبتمبر هي الأصعب في الموسم لأن كل اللاعبين يكونون منشغلين بالميركاتو الصيفي”. وعن حظوظ المنتخب الوطني في مشوار تصفيات مونديال 2026 وكأس إفريقيا 2025، قال رئيس الاتحادية إن “المنتخب يسير في الطريق الصحيح على الرغم من محاولات التشويش التي تعمل على النيل من عزيمته”. وتابع يقول: “العلاقات الداخلية في المنتخب أخوية، ولا توجد أي خلافات. نحن نحاول العمل بعزيمة لتحقيق كل ما وعدنا به، وأنا متأكد من أنه في حال تمكننا من تحقيق ذلك، ستبقى الانتقادات تعزف على نفس الوتر، ومن نفس الأشخاص”. وتجرى الجولتان الخامسة والسادسة من التصفيات في شهر مارس 2025، يستهلها المنتخب الوطني بتنقل إلى بوتسوانا لحساب الجولة الخامسة لتصفيات كأس العالم، قبل استقبال منتخب موزمبيق في الجولة السادسة. ويتأهل أصحاب المركز الأول عقب الجولات العشر من التصفيات مباشرة إلى نهائيات كأس العالم 2026 التي ستحتضنها كل من المكسيك وكندا والولايات المتحدة، فيما تلعب أحسن أربعة منتخبات في المركز الثاني في المجموعات العشر لمباريات السد.

    صادي يكشف عن مشاكل جديدة للاعبي المنتخب الوطني في سبتمبر

    18 يونيو 2024 - 20:01

اترك تعليقا

تصنيفات
خدمة نيوز