خبراء أجانب : ” الجزائر مقبلة على فائض كبير في ميزانيتها”

خبراء أجانب : ” الجزائر مقبلة على فائض كبير في ميزانيتها”

توقّع الخبير السعودي في مجال الطاقة نايف الدندني أن تسجّل الجزائر فائضا كبيرا في ميزانيتها للعام 2022. بعد ارتفاع أسعار النفط.

وقال الدندني في تغريدة على تويتر:”الجزائر مقبلة على فائض كبير في الميزانية”، مرجعا ذلك إلى اعتماد الميزانية على “حساب متوسط سعر النفط عند 45 دولارا للبرميل”.

وأضاف:”أسعار النفط الحالية تساعد الجزائر على تقليص الدين العام. وزيادة الإنفاق الحكومي، وضخّ استثمارات في صناعة النفط والغاز بقيمة 41 مليار دولار”.

قبل أن يختم بالقول:”الجزائر تستثمر وتعزّز موقعها في أسواق الطاقة العالمية”.

وتجاوزت أسعار النفط عتبة 100 دولار للبرميل، منذ عدّة أشهر. متأثرة بتداعيات التدخّل العسكري الروسي في أوكرانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.