هذه الإستخدمات الخاطئة للهواتف النقالة تسبب العقم للرجال

هذه الإستخدمات الخاطئة للهواتف النقالة  تسبب العقم للرجال

تختلف العديد من الدراسات في نتائجها، عندما يتعلق الأمر بعلاقة الهواتف الذكية بمشكلات الخصوبة لدى الرجال. في حين يدعي فريق من الباحثين أن الهواتف الذكية يمكن أن تصيب الرجال بالعقم. كما ألقوا باللوم على هذه الأجهزة لتقليل عدد الحيوانات المنوية وجودتها. مبررين ذلك أن الهواتف المحمولة تصدر موجات كهرومغناطيسية ذات ترددات لاسلكية (RF-EMWs)، يمتصها الجسم.

ووفقا لتحليل عام 2011، تشير البيانات من الدراسات السابقة إلى أن RF-EMWs المنبعثة من الهواتف تقلل من جودة الحيوانات المنوية. عن طريق تقليل حركتها، وحيويتها، وتركيزها. ومع ذلك، كان لهذا التحليل التلوي بعض القيود، حيث كان يحتوي على كميات منخفضة من البيانات في الجسم الحي. واعتمد نماذج الهواتف المحمولة التي عفا عليها الزمن الآن.

كما أجرى فريق من الباحثين بقيادة الأستاذ “يون هاك كيم” من جامعة بوسان الوطنية، في كوريا الجنوبية. تحليلا تلويا جديدا للتأثيرات المحتملة للهواتف المحمولة على جودة الحيوانات المنوية. وفحصوا 435 دراسة وسجلا نشرت بين عامي 2012 و2021 ووجدوا 18 منها تغطي ما مجموعه 4280 عينة،كانت مناسبة للتحليلات الإحصائية. وتشير النتائج إلى أن استخدام الهاتف الخلوي مرتبط بالفعل بانخفاض حركة الحيوانات المنوية، وحيويتها، وتركيزها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.