بلايلي “المفضوح” يتسبب في كارثة للمنتخب الوطني

لم تتوقف التعليقات السلبية على مستوى يوسف بلايلي، وتحوله للاعب يبحث عن المراوغات الجميلة دون السعي للتسجيل أو صناعة الأهداف، عند المشجعين في مواقع التواصل الاجتماعي، بل انتقلت لاستوديوهات التحليل.

وأوضح محلل التلفزيون الجزائري العمومي طارق غول أن يوسف بلايلي وبسبب طريقته في اللعب أصبح يشكل عبئا على تشكيلة جمال بلماضي، مدرب منتخب الجزائر، بعدما أصبح هذا الأخير يمنحه حرية غير مسبوقة.

وقال الظهير الأيسر الأسبق لمنتخب الجزائر: “ما يفعله يوسف بلايلي أصبح مفضوحا لدى الجميع، فهو يبحث دائما عن القيام بمرواغة جميلة، وبعدها يسعى للحصول على ركلة جزاء، في وقت يكون فيه زملاؤه متحررين في منطقة العمليات والأفضل هو التمرير لهم”.

واتفق الجميع في الجزائر على أن الشغل الشاغل لبلايلي هو جلب ركلات جزاء، والارتماء داخل منطقة العمليات، لكن دون أن ينال مراده باعتبار أن ما يقوم به أصبح معروفا لدى المنافسين وحتى الحكام الأفارقة.

وجاءت هذه الانتقادات في فترة يقدم فيها بلايلي عروضا ممتازة في الدوري الفرنسي، رفقة ناديه أجاكسيو، لكنه يبقى عاجزا عن تكرار المستويات ذاتها عند تواجده مع الخضر.

يذكر أن بلايلي لعب هذا الموسم مع أجاكسيو 5 مباريات تمكن خلالها من المساهمة في 5 أهداف (سجل 3 وصنع 2).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *