الجزائر تتجاوز منتخبات مونديالية في ترتيب الفيفا الجديد

يرتقب أن تنعكس نتائج المنتخب الوطني بفوزه في وديتي غينيا ونيجيريا بصعود مرتقب للجزائر و تجاوز الكاميرون في ترتيب الفيفا الشهري بعد فوزين على التوالي.

أنهى منتخب الجزائر معسكره الإعدادي بفوزٍ هامٍّ على حساب منتخب نيجيريا بنتيجة 2-1، في مواجهة قَلََبََ فيها رفاق القائد رياض محرز تأخرهم بهدف نظيف إلى فوز مهم من الناحية المعنوية.

وقدّم الخضر مستوى مقبولًا أمام جماهير غفيرة غصّتْ بها مدرجات ملعب ميلود هدفي بمدينة وهران غربي العاصمة الجزائر، ليؤكدوا بذلك استفاقتهم بعد صفعة الإقصاء من مونديال قطر 2022.

نتائج إيجابية و مكاسب للمنتخب الوطني :

عرفت المواجهة تقديم لاعبي المنتخب الجزائري مردودًا جماعيًّا جيدًا، أمام منافس قوي يملك في صفوفه لاعبين ينشطون في أندية أوروبية كبيرة، حيث شهدنا تحسنًا ملحوظًا في مردود الخُضر مقارنةً بالمباريات الماضية.

وتَحسََّن مردود خط الهجوم مقارنةً بمباراة غينيا الماضية، رغم التغييرات التي أحدثها المدير الفني جمال بلماضي، وقدَّم محرز مستوى جيدًا، وكذلك الحال بالنسبة ليوسف بلايلي وإسلام سليماني.

5 مباريات دون هزيمة

وحقق الخضر فوزهم الخامس على التوالي منذ الإقصاء من تصفيات مونديال قطر إثر الهزيمة أمام الكاميرون شهر مارس/ آذار الماضي، وهذا بعد الفوز رسميًّا على كلٍّ من أوغندا وتنزانيا، ثم الانتصار على إيران، وغينيا ونيجيريا وديًّا.

وعرفت مباراة نيجيريا تألق نجم مانشستر سيتي، القائد رياض محرز، بتسجيله الهدف الأول من ركلة جزاء، ليرمّم معنوياته في ظل المشاكل الفنية التي يواجهها برفقة ناديه منذ بداية الموسم الجاري، وكان محرز قد أسهم بتمريرة حاسمة في فوز الخضر أمام غينيا يوم الجمعة الماضي.

بلماضي يرصد تألق هؤلاء لاعبين

ووقف بلماضي خلال مباراة نيجيريا على المستوى الحقيقي لبعض اللاعبين العائدين إلى صفوف المنتخب، على غرار نبيل بن طالب، الذي أعاد التوازن لوسط الميدان في الشوط الثاني.

وإلى جانب بن طالب، بصم يوسف عطال على عودة قوية وسجل هدفًا رائعًا منح به فوزًا معنويًا مهمًا للمنتخب، بعدما كان غائبًا في المعسكر الماضي بسبب الإصابة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *