رسميا :الفيفا تستدعي الجزائر لمناقشة ملف الفساد الرياضي

وجه الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا دعوة رسمية لاتحاد الكرة الجزائري من أجل حضور اجتماع هام بخصوص الفساد الرياضي .

تلقى الإتحاد الجزائري لكرة القدم “الفاف”، دعوة الاتحاد الدولي للعبة “الفيفا”، للمشاركة في مؤتمرها الدولي المقبل.

وكشف الحساب الرسمي للفاف، بأن المؤتمر المقبل للفيفا، سيتم عقده بمنطقة (سان خوسي)، بكوستاريكا، في الفترة يومي 26 و27 سبتمبر المقبل.

كما نقلت الفاف، أبرز المحاور التي سيتم مناقشتها، وهي، محاربة الفساد الرياضي، حماية البيانات، ثقافة التحدث، تضارب المصالح، تطبيق برامج المطابقة الخاصة بالفيفا.

يدكر أن هدا أول مؤتمر تعقده الفيفا عن قرب، بعد سنتين من المؤتمرات التي تم عقدها عن طريق التحاضر المرئي عن بعد.

رئيس “الكاف” يعترف بِأن الحكم غاساما حرم الجزائر من المونديال

اعترف رئيس “الكاف” باتريس موتسيبي، وبِطريقة ضمنية، بِأن الحكم الغامبي بكاري غاساما ارتكب “حماقات”، وحال دون تأهّل المنتخب الوطني الجزائري لِكأس العالم 2022 بِقطر.

وقال باتريس موتسيبي إنه سمع كلاما سيّئا .وسلبيا عن الحكّام الأفارقة في الفترة الأخيرة، وهذا أمر غير مُشرّف.

وأضاف رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في تصريحات للإعلاميين، عقب اختتام زيارته إلى الجزائر. إنه يجب أن يكون الحكم ذي كفاءة ونزيها ومُستقلّا.

حتى تُسند إليه مهمّة إدارة مباراة رسمية، وأيضا عندما يُنفّذ هذه المأمورية.

وتابع موتسيبي تصريحاته، قائلا إنه يجب أن يفوز بِالمباراة أو يتأهّل، المنتخب (أو النادي). الذي يستحق الانتصار أو المرور إلى المحطّة المقبلة أو التتويج.

في تلميح إلى رفضه القاطع لِتدخّل عوامل غير رياضية في تحديد نتيجة المباراة، على غرار أخطاء الحكّام.

والتزم باتريس موتسيبي بِأنه ريثما يُغادر الجزائر ويعود إلى العمل بِمكتبه في مقرّ “الكاف”. سيفتح ملف التحكيم أمام اللجنة التنفيذية لـ “الكاف”.

التعليقات

    1. مملكة الحشيش و المؤامرات كسرت كل امل في الوحدة العربية يوم اغتصبت ارض الصحراويين بطعنة في الظهر كما حاولت سابقا ان تفعلها مع الجزائر لولا انها وجدت رجالا تعشق الموت كما تعشق هي الحياة و لا تزال تكيد المكائد لان هذا هو دورها في الوجود حبيبة الصهاينة و اليهود

    2. نظ ام المخز ن ع ميل الصها ينة م ريض نفس يا و اخلاقيا و هو سبب التحك يم في إفريقيا..

  1. نظام المخزن عميل الصهاينة مريض نفسيا و اخلاقيا و هو سبب التحكيم في إفريقيا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.