مسؤولة تكشف عن موعد صب الزيادات بالأجور و بأثر رجعي لهذه القطاعات

مسؤولة تكشف عن موعد صب الزيادات بالأجور و بأثر رجعي لهذه القطاعات

كشفت مديرة أنظمة الرواتب بالمديرة العامة للميزانية بوزارة المالية، نصيرة موساوي، أن  صب الزيادات الجديدة في الأجور والمتعلقة برفع النقطة الإستدلالية، سيكون يوم الفاتح من ماي القادم وبأثر رجعي من أول مارس 2022.

وقالت المتحدثة، وفقا للإذاعة الجزائرية، إن “الأثر المالي المترتّب عن تلك الزيادات مع الخفض الجبائي على الدخل الاجمالي بالنسبة لخزينة الدولة يقدر بـ 400 مليار دينار سنويا”.

وبالنسبة لقطاع الوظيف العمومي، تضيف المتحدثة، فإن هذه الزيادات ستمس 2 مليون و700 ألف موظف وعون متقاعد منهم 360 ألف تتحمل الزيادات الموجهة إليهم الجماعات الإقليمية (ميزانية البلدية والولاية).

وأشار المصدر نفسه، إلى أن ميزانية الدولة، ستتحمل على عاتقها الزيادات الموجهة للموظفين في البلديات العاجزة ماليا.

وقبل يومين، أوضحت المسؤولة بوزارة المالية، أن الشبكة الاستدلالية الجديدة لمرتبات الموظفين، ستسمح بزيادة معتبرة في الأجور تمتد إلى العلاوات والتعويضات الشهرية وغير الشهرية.

وقالت إن الرفع في النقطة الإستدلالية “مس شقين: يتعلق الشق الأول بالزيادة في الشبكة الاستدلالية للمرتبات والتي تخص زيادة عمودية في الرقم الاستدلالي الأدنى لكل صنف وزيادة أفقية تخص في الزيادة الاستدلالية للدرجات”.

وأضافت أن “الشق الثاني، يخص الزيادة في العلاوات والتعويضات الشهرية وغير الشهرية، على أساس أن هذه العلاوات والتعويضات تحسب على أساس الراتب الرئيسي، بنسبة مئوية تختلف من قطاع لآخر (التربية، الصحة)، لا تقل عن 65 بالمائة، وعليه، فإن الزيادة ستمس كل هاته المنح”.

وعليه، فإن الزيادة في الأجر، بفضل العاملين الجديدين (رفع النقطة الاستدلالية وخفض الضريبة على الدخل)، ستبلغ بحسب المصدر ذاته، في المتوسط 5.600 إلى 6.000 دج وتصل إلى 10.000 دج في بعض الحالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.