رصد أعراض جديدة لدى الأطفال تنذر بإصابتهم بالمتحور أوميكرون

رصد أعراض جديدة لدى الأطفال تنذر بإصابتهم بالمتحور أوميكرون

كشف المدير الطبي لمستشفى سان أوجستين في ألمانيا، عن أعراض جديدة لدى الأطفال تنذر بإصابتهم بالمتحور أوميكرون.

وقال البروفسور “وجدنا أن الأطفال المصابين مؤخرا غالبًا ما يعانون من اضطرابات في الجهاز الهضمي. كما يبدو أنهم أصيبوا بتسمم الدم “.

من جانبه قال رومان بسماسي ، الأمين العام للجمعية الفرنسية لطب الأطفال. “لم ألاحظ أي شيء على وجه الخصوص، لا توجد أعراض جديدة مقارنة بالمتغيرات الأخرى”.

وأشار أن أوميكرون أكثر عدوى عند البالغين كما هو الحال عند الأطفال. وهناك أطفال أكثر إيجابية، وبالتالي يتم نقلهم إلى المستشفى.

بالنسبة لرومان بسماسي، فإن التأثير العام للوباء واضح بالفعل على الصحة العقلية لأصغرهم سناً. ويشير طبيب الأطفال: “نشهد المزيد من حالات الاكتئاب والقلق لدى الأطفال”.

وكتب المجلس العلمي الفرنسي في تقريره الأخير الصادر في 19 جانفي. أن عدد الزيارات إلى غرفة الطوارئ من أجل متلازمات الاكتئاب للأطفال دون سن الخامسة عشر. لا يزال مرتفعا بشكل عام مقارنة بالعامين الماضيين.

وأضاف “يجب أن نضمن أن يحافظ الأطفال على بيئة معيشية مستقرة، وبيئة مدرسية، وأوقات فراغ. وأن يحافظوا على توازن مثلهم. طبيعي قدر الإمكان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.