عرضت،إدارة السلامة الوطنية على الطرق الأمريكية مكافأة لمن كشف عن عيوب سيارات هيونداي كيا. التي غرمت على إثرها الماركة ملايين الدولارات.

ووفق موقع “موتور وان” المختص بأخبار السيارات، منذ عام 2011 .رصدت حالات استعادة هيونداي كيا لعدد كبير من موديلاتها التي تعاني من عيوب صناعة طالت محركات السيارات وأدت لتوقفها بشكل متكرر.

وبعد أن تأكدت الإدارة الأمريكية NHTSA من أن العيب راجع للصناعة وتسببت به هيونداي كيا بشكل مباشر. وأن لتأثيره مخاطر على سلامة وأمن الركاب، فرضت الإدارة غرامة على الماركة الكورية الجنوبية تقدر بـ210 مليون دولار.

كما كانت تمتلك إدارة السلامة الوطنية على الطرق العامة حقا منه نسبة مئوية من هذه الغرامة. في حالة وجود شخص هو من كشف عن حقيقة مشابهة تسهم في سلامة الركاب وتكشف إهمال الماركات.

وهو ما قامت به للمرة الأولى في تاريخها بمنح المبلغ عن هيونداي كيا نسبة من الغرامة التي فرضت عليها، بقيمة 24 مليون دولار من أصل الـ 210 ملايين.

وأوضح الموقع أن العطل المتكرر في المحركات لوحظ في أعوام 2011 و2014 حين سحبت هيونداي عددا كبيرا من سياراتها العاملة بمحركات متضررة ذات سعة 2.0 و2.4 لتر، كانت تعمل بها موديلات منها سوناتا السيدان وسانتا في suv.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.